random
أخبار ساخنة

شبكات الجيل الخامس 5G ( دليلك الشامل )

شبكات الجيل الخامس 5G ( دليلك الشامل )

شبكات الجيل الخامس
شبكات الجيل الخامس
اليوم سوف نتخدث عن احد أهم موضوعات التقنية الجديدة حتى الان. تقنية شبكات الجيل الخامس حصدت شهرة و ضجة عالية نظرا لقوتها و تفوقها من حيل سرعة التحميل و سعة التنزيل بشكل اسرع و مدى و سرعة الاستجابة أكثر من الجيل الرابع. بالإضافة انها ظهرت فعليا فى تصنيف دولة السعودية و الإمارات على المستوى العالمي من حيث جودة شبكات 5G لديهم.

ما هي شبكات الجيل الخامس 5G

شبكات الجيل الخامس (5G) هي الجيل الخامس من التكنولوجيا الخلوية اللاسلكية. وهي توفر سرعات تحميل وتنزيل أعلى، واتصالات أكثر اتساقًا، وقدرة محسّنة مقارنةً بالشبكات السابقة.

توفر شبكات 5G سرعات تحميل تصل إلى 10 جيجابت في الثانية، وسعات تنزيل تصل إلى 20 جيجابت في الثانية. هذا أسرع بكثير من سرعات 4G الحالية، والتي تصل إلى 1 جيجابت في الثانية.

كيف تعمل شبكات الجيل الخامس

تعمل شبكات الجيل الخامس (5G) باستخدام تقنية جديدة تسمى "New Radio (NR)". يوفر NR مجموعة من التحسينات على تقنية 4G LTE السابقة، بما في ذلك.
  1. استخدام نطاقات ترددية أعلى: تستخدم شبكات 5G نطاقات ترددية أعلى من شبكات 4G. تسمح النطاقات الترددية الأعلى بسرعات نقل بيانات أعلى.
  2. استخدام تقنيات جديدة لمعالجة الإشارات: تستخدم هذه الشبكات تقنيات جديدة لمعالجة الإشارات لتحسين الكفاءة والأداء.
  3. استخدام تقنيات جديدة لتنظيم حركة المرور: تستخدم شبكات 5G تقنيات جديدة لتنظيم حركة المرور لتحسين الأداء وتقليل التأخير.

أنواع شبكات الجيل الخامس

هناك ثلاثة أنواع رئيسية من شبكات الجيل الخامس (5G).

النطاق المنخفض (Low Band): يستخدم النطاق المنخفض ترددات أقل من 6 جيجاهرتز. تتمتع شبكات النطاق المنخفض بمدى أطول من شبكات النطاقات الأخرى، مما يجعلها مثالية للتطبيقات مثل تغطية المناطق الريفية. ومع ذلك، فهي توفر سرعات أقل من شبكات النطاقات الأخرى.

النطاق المتوسط (Mid Band): يستخدم النطاق المتوسط ترددات تتراوح بين 2 و 6 جيجاهرتز. تتمتع شبكات النطاق المتوسط بسرعات أعلى من شبكات النطاق المنخفض، ولكنها لا تتمتع بنفس النطاق. تُستخدم شبكات النطاق المتوسط بشكل شائع في المناطق الحضرية.

النطاق العالي (High Band): يستخدم النطاق العالي ترددات تزيد عن 6 جيجاهرتز. تتمتع شبكات النطاق العالي بأسرع سرعات، ولكنها تتمتع بمدى أقصر من شبكات النطاقات الأخرى. تُستخدم شبكات النطاق العالي بشكل شائع لتطبيقات مثل الألعاب والواقع الافتراضي.

استخدامات و تطبيقات شبكات 5G

تستخدم شبكات 5G في مجموعة متنوعة من التطبيقات، بما في ذلك.

التطبيقات الاستهلاكية: تُستخدم شبكات 5G في التطبيقات الاستهلاكية مثل الألعاب عبر الإنترنت وبث الفيديو عالي الدقة. توفر سرعات عالية وزمن الاستجابة المنخفض تجربة أفضل لمستخدمي هذه التطبيقات.

التطبيقات التجارية: تُستخدم شبكات 5G في التطبيقات التجارية مثل إنترنت الأشياء (IoT) والواقع الافتراضي (VR) والواقع المعزز (AR). توفر سرعات و الباقات العالية والسعة الكبيرة إمكانية نشر تطبيقات IoT وVR وAR الجديدة والمبتكرة.

التطبيقات الصناعية: تُستخدم شبكات 5G في التطبيقات الصناعية مثل التصنيع الذكي والرعاية الصحية الافتراضية. توفر سرعات عالية وزمن الاستجابة المنخفض إمكانية تشغيل التطبيقات الصناعية الجديدة والمبتكرة.

فيما يلي بعض الأمثلة المحددة لكيفية استخدام شبكات 5G.
  • في الألعاب عبر الإنترنت، يمكن استخدامها لتقليل التأخير وتحسين الرسومات وتوفير تجربة أكثر سلاسة للاعبين.

  • في بث الفيديو عالي الدقة، يمكن استخدامها لبث مقاطع الفيديو بدقة 4K أو 8K دون تقطيع أو تشويش.

  • في إنترنت الأشياء، يمكن استخدام 5G لتوصيل أجهزة IoT مثل أجهزة الاستشعار والكاميرات وأجهزة التحكم عن بُعد.

  • في الواقع الافتراضي والواقع المعزز، يمكن استخدامها لتوفير تجارب أكثر واقعية وتفاعلية.

  • في التصنيع الذكي، يمكن استخدامها لمراقبة الآلات وجمع البيانات وتشغيل الروبوتات.

  • في الرعاية الصحية الافتراضية، يمكن استخدامها لإجراء عمليات تشخيص وعلاج عن بُعد.

الفرق بين شبكات 4G و 5G

الاختلافات الرئيسية بين شبكات 4G و 5G هي.

السرعة: تتمتع شبكات 5G بسرعات أعلى بكثير من شبكات 4G، تصل إلى 10 جيجابت في الثانية مقارنة بـ 1 جيجابت في الثانية لشبكات 4G. هذا يعني أنه يمكن للمستخدمين تحميل مقاطع الفيديو وتنزيلها بسرعة أكبر وبث الفيديو عالي الدقة دون تأخير أو تشويه.

زمن الاستجابة: توفر شبكات 5G زمن استجابة أقل 1 مللي ثانية اما عن 4G تستغرق 5 مللي ثانية .مما يعني أن المستخدمين سيحصلون على ردود أسرع من الأجهزة المتصلة بالشبكة. هذا مثالي للتطبيقات التي تتطلب استجابة فورية، مثل الألعاب عبر الإنترنت وبث الفيديو المباشر.

السعة: توفر شبكات 5G سعة أكبر، مما يعني أنه يمكنها دعم عدد أكبر من الأجهزة المتصلة في نفس الوقت تصل إلى 1000 جهاز لكل هرتز.اما عن تقنية 4G السابقة تدعم 100 جهاز لكل هرتز. هذا يجعلها مثالية للتطبيقات التي تتطلب عددًا كبيرًا من الأجهزة المتصلة، مثل إنترنت الأشياء (IoT) والواقع الافتراضي (VR) والواقع المعزز (AR).

التقنيات: تستخدم شبكات 5G مجموعة متنوعة من التقنيات الجديدة لتحسين الأداء، بما في ذلك.
  • النطاق العريض المتعدد (mmWave): يوفر نطاقًا تردديًا أوسع من النطاق الترددي الذي تستخدمه شبكات 4G، مما يسمح بسرعات أعلى.

  • التشكيل متعدد المدخلات والمخرجات (MIMO): يستخدم MIMO عدة هوائيات للاتصال بجهاز واحد، مما يحسن كفاءة الإرسال.

  • التنقل المتعدد المدخلات والمخرجات (MU-MIMO): يسمح MU-MIMO لجهاز واحد بالاتصال بالعديد من الأجهزة الأخرى في نفس الوقت، مما يزيد من السعة.

ايجابيات وسلبيات شبكات الجيل الخامس

إيجابيات شبكات الجيل الخامس.
  1. سرعات أعلى: توفر شبكات 5G سرعات تصل إلى 10 جيجابت في الثانية، مقارنة بـ 1 جيجابت في الثانية لشبكات 4G. هذا يعني أنه يمكن للمستخدمين تحميل مقاطع الفيديو وتنزيلها بسرعة أكبر وبث الفيديو عالي الدقة دون تأخير أو تشويه.
  2. زمن استجابة أقل: توفر شبكات 5G زمن استجابة أقل، مما يعني أن المستخدمين سيحصلون على ردود أسرع من الأجهزة المتصلة بالشبكة. هذا مثالي للتطبيقات التي تتطلب استجابة فورية، مثل الألعاب عبر الإنترنت وبث الفيديو المباشر.
  3. سعة أكبر: توفر شبكات 5G سعة أكبر، مما يعني أنه يمكنها دعم عدد أكبر من الأجهزة المتصلة في نفس الوقت. هذا يجعلها مثالية للتطبيقات التي تتطلب عددًا كبيرًا من الأجهزة المتصلة، مثل إنترنت الأشياء (IoT) والواقع الافتراضي (VR) والواقع المعزز (AR).
  4. كفاءة الطاقة المحسنة: توفر شبكات 5G كفاءة طاقة محسنة، مما يعني أنها تستخدم طاقة أقل من شبكات 4G. هذا يجعلها أكثر استدامة وصديقة للبيئة.
سلبيات شبكات الجيل الخامس.
  1. التكلفة: يمكن أن تكون شبكات 5G أكثر تكلفة من شبكات 4G، خاصةً في البداية. هذا يرجع إلى حقيقة أن هذه الشبكات تتطلب معدات جديدة وبنية تحتية جديدة.
  2. التوفر: لا تتوفر شبكات 5G حتى الآن في جميع المناطق. هذا يرجع إلى حقيقة أن بناء شبكات الجيل الخامس يستغرق وقتًا وأموالًا.
  3. التأثير على الصحة: تثار مخاوف بشأن تأثير شبكات 5G على الصحة. ومع ذلك، لم يتم إثبات هذه المخاوف علميًا.
  4. الاستهلاك المتزايد للطاقة: تستهلك شبكات 5G المزيد من الطاقة من شبكات 4G. هذا قد يؤدي إلى زيادة انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

الهواتف التي تدعم الجيل الخامس

إليك بعض الهواتف التي تدعم تقنية الجيل الخامس.
  1. iPhone 14 Pro و iPhone 14 Pro Max.
  2. Galaxy S23 و Galaxy S23 Plus و Galaxy S23 Ultra.
  3. Google Pixel 7 و Pixel 7 Pro.
  4. OnePlus 10 Pro.
  5. Oppo Find X5 Pro.
  6. Xiaomi 12S Ultra.
  7. Honor Magic 4 Pro.
تدعم العديد من الهواتف الأخرى أيضًا تقنية الجيل الخامس، بما في ذلك الهواتف من شركات مثل Vivo و Realme و Asus و Motorola و LG.

عند اختيار هاتف يدعم تقنية الجيل الخامس، من المهم مراعاة ما يلي.
  1. دعم النطاق: تأكد من أن الهاتف يدعم النطاقات التي تستخدمها شركة الاتصالات الخاصة بك.
  2. الأداء: قد تختلف سرعات تقنية الجيل الخامس حسب الهاتف.
  3. السعر: تختلف أسعار الهواتف التي تدعم تقنية الجيل الخامس حسب العلامة التجارية والميزات.

راوتر الجيل الخامس

راوتر الجيل الخامس هو جهاز يوفر اتصالاً بالإنترنت عبر شبكة 5G. تتميز بسرعات أعلى بكثير وسعة أكبر من شبكات 4G السابقة. يمكن استخدامها لتشغيل تطبيقات متعددة الاستخدامات، مثل البث المباشر عالي الدقة وألعاب الفيديو عبر الإنترنت.

يُستخدم راوتر الجيل الخامس بشكل شائع في المنازل والمكاتب حيث يوفر إمكانية الاتصال بشبكة الإنترنت باستخدام تقنية 5G بدلاً من تقنيات الجيل السابق. يعتبر هذا النوع من الراوترات مهمًا خاصة في المناطق التي لا تتوفر فيها بنية تحتية للإنترنت بسرعات عالية أو في المواقع التي تحتاج إلى اتصال سريع ومستقر.

هناك العديد من الشركات المصنعة لأجهزة توجيه 5G، بما في ذلك TP-Link و NETGEAR و D-Link و شركة زين فى السعودية. تختلف هذه الأجهزة في السعر والميزات، لكن جميعها توفر اتصالاً بالإنترنت عالي السرعة.

عند اختيار راوتر 5G، من المهم مراعاة العوامل التالية.
  1. السرعة: تختلف سرعات 5G باختلاف المنطقة وشبكة الهاتف المحمول. تحقق من سرعة الشبكات تحديدا الجيل الخامس في منطقتك قبل شراء راوتر.
  2. التوافق: تأكد من أن الراوتر متوافق مع شبكة الهاتف المحمول الخاصة بك.
  3. المميزات: تتوفر أجهزة توجيه 5G مع مجموعة متنوعة من الميزات، مثل الأمان والتحكم الأبوي. اختر الميزات التي تهمك.
  4. السعر: تختلف أسعار أجهزة توجيه 5G من منتج لآخر. اختر راوترًا يناسب ميزانيتك.

الدول التي تدعم تقنية الجيل الخامس

العديد من الدول في جميع أنحاء العالم تعتمد على تقنية 5G أو تخطط لتطبيقها. الدول التي تدعم تقنية 5G تتغير باستمرار، ولكن بعض الدول الكبيرة والتقدمة تقوم بالاستثمار الكبير في هذه التكنولوجيا. بعض هذه الدول تشمل عربية و اجنبية منها.
  • الولايات المتحدة.

  • الصين.

  • كوريا الجنوبية.

  • اليابان.

  • المملكة المتحدة.

  • ألمانيا.

  • فرنسا.

  • السويد.

  • هولندا.

  • كندا.

  • السعودية.

  • قطر.

  • الكويت.

  • الإمارات العربية المتحدة.

  • مصر.

  • البحرين.

  • الاردن.

  • لبنان.

  • المغرب.

  • عمان.

  • تونس.

  • الجزائر.

  • السودان.

  • العراق.
وتحتل قطر المرتبة الأولى عربياً والخامسة عالمياً من حيث سرعة تحميل البيانات عبر شبكات الجيل الخامس، بمتوسط سرعة تحميل يبلغ 373 ميغابايت في الثانية. وتليها السعودية في المرتبة الثانية عربياً والثامنة عالمياً، بمتوسط سرعة تحميل يبلغ 311.5 ميغابايت في الثانية.
google-playkhamsatmostaqltradent